وفد العاب القوى من غزة يصل المحافظات الشمالية للمشاركة في بطولة فلسطين المركزية الأولى للعبة | الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى
الاخبار
وفد العاب القوى من غزة يصل المحافظات الشمالية للمشاركة في بطولة فلسطين المركزية الأولى للعبة
وفد العاب القوى من غزة يصل المحافظات الشمالية للمشاركة في بطولة فلسطين المركزية الأولى للعبة
23/12/2017
12:13

غزة/الدائرة الاعلامية للاتحاد:

وصل وفد الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى من المحافظات الجنوبية صباح الأربعاء إلى المحافظات الشمالية عبر حاجز بيت حانون "إيرز" شمال القطاع, وذلك للمشاركة في بطولة فلسطين المركزية الأولى لألعاب القوى والتي تجمع عدائين من محافظات الوطن الشمالية والجنوبية, على ميدان جامعة الاستقلال في محافظة أريحا, صباح الخميس 14-12-2017 ضمن مشروع الرياضة للشباب " P.Y.S.L " برعاية اللجنة الأولمبية الفلسطينية, وبدعم من مؤسسة الـ UNDP والحكومة اليابانية..

وكان في استقبال الوفد فور وصوله إلى المحافظات الشمالية من الوطن الدكتور مازن الخطيب رئيس الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى, حيث اصطحب الوفد مباشرة إلى ضريح الرئيس الشهيد ياسر عرفات لقراءة الفاتحة على روحه ومن ثم توجه الوفد بجولة داخل متحف الشهيد ياسر عرفات في مقر المقاطعة برام الله, وتوجه الوفد إلى مقر إقامته بمحافظة أريحا بفندق مدينة الأمل الرياضية التابع للمجلس الأعلى للشباب والرياضة.

وأكد د. "الخطيب" خلال كلمة للوفد عقب تناول مأدبة العشاء على أن الاتحاد عاقد العزم على مواصلة مسيرته وفقاً للأجندة التي وضعها لبطولاته المركزية التي تجمع أبطال اللعبة من كافة محافظات الوطن بالرغم من منغصات الاحتلال التي ما زال يوضعها أمام تطور حركتنا الرياضية بمنع الرياضيين من التنقل بين محافظات الوطن.

ونقل د. "الخطيب" تحيات اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية للوفد, وثمن جهوده وحرصة على تطوير الرياضة الفلسطينية عامة ودعمه لرياضة ألعاب القوى على وجه الخصوص, مشيراً أن اللواء الرجوب أكد أنه سيحضر هذا العرس الرياضي الوطني بالرغم من التطورات السياسية وانشغالاته.

وأهاب د. "الخطيب بكافة أركان منظومة العمل باتحاد ألعاب القوى بعدم اليأس ومواصلة الطريق لتفويت الفرصة على الاحتلال الذي يحاول قتل الروح لدى الرياضيين الفلسطينيين, لافتاً إلى أنه على ثقة كبيرة بأن أبطال اللعبة ماضون من أجل تحقيق أهدافهم وأهداف منظومة العمل التي تسودها المحبة والأخوة.

وأوضح د. "الخطيب" أن وصول هذا العدد من أبطال اللعبة من المحافظات الجنوبية يعد انتصاراً هاماً للاتحاد لإنجاح العرس الوطني الرياضي المميز, لافتاً إلى أن هذا الانتصار سيتوج بإقامة البطولة والتي سيتبعها عرس رياضي وطني أخر في المحافظات الجنوبية سيحدد وقته لاحقاً, كاشفاً النقاب عن التحضير لإقامة بطولة مركزية أخرى في المحافظات الشمالية وفقاً لأجندة الاتحاد بالتنسيق مع اللجنة الأولمبية.

وشدد د. "الخطيب" على أن الاتحاد حريص على ترسيخ قواعد ومبادي وأخلاق الرياضة بين منظومته وأن ما يحكمها في كافة المحطات هي اللوائح والنظم المعمول بها.

وتمنى د. "الخطيب" التوفيق للاعبين المشاركين في البطولة من محافظات الوطن الشمالية والجنوبية في أول بطولة مركزية ينظمها الاتحاد, مؤكداُ أن الهدف الرئيسي من هذه البطولة أن تخرج بصورة تجسد المعنى الحقيقي لوحدة الوطن بعيداً عن النتائج التي يحققها العدائين, وخلق روح من المنافسة بينهم بما يحقق حالة النهوض بمستوى اللاعبين من أجل التحضير للاستحقاقات الخارجية.

وأتم الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى واللجان الفنية الإدارية المشرفة على البطولة التجهيزات الأخيرة من أجل انجاح البطولة وخاصة بعد أن تم نقل مكان اقامتها على ميدان جامعة الاستقلال بمحافظة أريحا حيث كان مقرراً أن تقام البطولة على مضمار جامعة خضوري بمحافظة طولكرم ونتيجة للظروف الأمنية وقرب مضمار خضوري على الاشتباكات الدائرة مع قوات الاحتلال تقرر نقلها حفاظاً على أمن وسلامة المشاركين.

جدير ذكره أن الوفد برأسه الإعلامي محمد مبروك بالإضافة الى عدائين من أبطال اللعبة يتكون من 34 فرداً وأن الاحتلال منع استصدار تصاريح لعدد أخر ومن بينهم نائب رئيس الاتحاد الدكتور رمزي القرم وعدد من الإداريين وأبطال اللعبة حيث منعهم من مغادرة غزة للالتحاق بالوفد المشارك في البطولة المركزية الأولى .