ألعاب القوى هي مجموعة كبيرة من الرياضات كالقفز، والمشي، والركض، ورمي الأقراص، وغيرها الكثير، وتشكل هذه الألعاب العمود الفقري لدورة الألعاب الأولمبيّة الصيفيّة. منذ تأسيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى (IAAF) عام 1912، كان يضم عدد قليل من أعضاء الدول، ولكن حالياً فهو يضم أعضاءً من 2013 دولة مقسمةً إلى ست مناطق قارية (إفريقيا، وآسيا، وأوروبا، وأوقيانوسيا، وأمريكا الشمالية، وأمريكا الجنوبية)؛ حيث تعد كل قارة هي المسؤولة عن تنظيم هذه الألعاب داخل بلدانها. تاريخ ألعاب القوى كانت مجموعة كبيرة من رياضات ألعاب القوى تُمارَس في عصور ما قبل التاريخ عند المصريين القدامى في مقابر سقارة في وقت مبكر من عام 2250 ق.م، وتم تأسيس مهرجان سيلتك في إيرلندا في عام 1800 ق.م لممارسة معظم ألعاب القوى، وكان الحدث الأصلي لأوّل دورة ألعاب أولمبية في عام 776 ق.م في استاد الحدث. ظهر مهرجان رياضي في البلاد الإنجليزيّة خلال القرن السابع عشر، وتخللت المهرجان مسابقات معظمها تنتمي لألعاب القوى، وفي عام 1812 تم عقد منافسات لهذه الألعاب في الكلية العسكرية الملكيّة الموجودة في منطقة ساندهيرست. كما تم عقد هذه الألعاب في دورات أخرى، وفي عام 1850 م أُدرجت هذه الألعاب في أوّل برنامج رياضي، وبعد مرور عشر سنوات تمت ممارسة هذه الألعاب في مكان مغلق في العاصمة الإنجليزية لندن. تأسست الجمعية الرياضية للهواة (AAA) في إنجلترا عام 1880م كهيئة وطنية لألعاب القوى، وبعد ذلك تم تشكيل العديد من الهيئات والمسابقات كمسابقة ألعاب القوى الوطنية للنساء في الولايات المتحدة الأمريكيّة، وتم توحيد جميع الهيئات في عام 1876 م تحت جمعية AAA، وعلى الرغم من ذلك ظهر اتحادان خاصان بألعاب القوى في أمريكا وفرنسا. أقيمت أوّل دورة للألعاب الأولمبية الحديثة في عام 1896م، بحيث تقام مسابقاتها كل أربع سنوات كحدث رياضي متعدد، وشهدت دورتها عام 1928م إدخال العنصر النسوي في برامج الألعاب، وفي عام 1960 أُدخل المعاقون في البرنامج، ونتج عن ذلك انتشار اللعبة من القارة الأوروبية إلى القارتين الأمريكيتين ثم إلى العالم أجمع. ترويج ألعاب القوى كان للإعلام بكافة أشكاله دور كبير في إيصال رياضات ألعاب القوى إلى العالم أجمع، وذلك من خلال تغطية جميع تفاصيل أحداث الرياضات، مع وجود برامج رياضية تُغطي الحدث بلغات متعددة وعبر قنوات عديدة، وتحرص هذه القنوات على تفاصيل تغطية الحدث من جميع الجوانب، وكانت قنوات الولايات المتحدة الأمريكية هي أوّل من غطت الحدث عام 1948م.