غزة - الايام:

اختتمت بعثة منتخبنا الوطني لألعاب القوى مشاركتها في دورة الألعاب الآسيوية والتي أقيمت مؤخرا في العاصمة الأندونسية " جاكرتا"، حيث شارك اللاعبين وسيم أبو ذيب ورنوى بللي ومهند رباح بقيادة الكابتن نادر المصري والكابتن سليمان الزبون .

وشارك اللاعب رباح في سباق 10 آلاف متر ليحطم زمنه السابق المسجل 45،32 دقيقة بزمن جديد قدره 44،31 دقيقة في إنجاز مميز يحسب للاعب.

كما وشارك اللاعب الواعد أبو ذيب في سباق 1500م والذي نجح في تحقيق زمن مميز يبشر بقدوم لاعب بطل أولمبي فلسطيني في ألعاب القوى حيث سجل زمنا جديدا 3،58،01 دقيقة عن زمنه القديم 4،01 .

واختتمت المشاركة الفلسطينية باللاعب بللي التي شاركت في سباق 10 كيلو متر مشي وتحسين الرقم 10، وخروجها من سباق 20 كيلو متر مشي.

وأعرب د. مازن الخطيب رئيس اتحاد العاب القوى عن رضاه الكامل بالظهور المميز لبعثة ألعاب القوى في دورة الألعاب الأولمبية الآسيوية.

وشكر الخطيب اللاعبين على ما قدموه من اداء مميز خلال المنافسات وتحقيق نتائج وأزمنة جديدة.

كما وشكر الخطيب اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية على دعمه الكبير وحرصه الدائم لتطوير اللعبة في فلسطين.

واعتبر تامر العيسي نائب رئيس اتحاد ألعاب القوى المركزي أن المشاركة الفلسطينية ناجحة في أكبر محفل رياضي آسيوي وبمشاركة عدد كبير من اللاعبين من مختلف الدول الآسيوية.

وقال العبسي إن مشاركة اللاعبين وتحقيق الأزمنة الجديدة خطوة نحو تحقيق المزيد من الإنجازات وتشكل تجربة مميزة لاكتساب الخبرات في المشاركات المقبلة.

وأكد العبسي أن ما قدمته اللاعبين يعكس الإصرار الكبير الذي ظهروا به خلال مشاركتهم في السباقات المختلفة، مشيراً إلى أن اللاعب أبو ذيب يعتبر مشروع بطل أولمبي قادم بقوة.

وشكر العبسي رئيس الاتحاد د. مازن الخطيب على جهوده الكبير في توفير كافة الإمكانيات للاعبين سواء بإقامة المعسكر التدريبي في عمان ودوره المميز في المتابعة والتواصل الدائم مع البعثة.

كما وشكر العبسي اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية على دعمه الكامل للاعبين وجهوده الجبارة في تطوير الألعاب الرياضية المختلفة لا سيما ألعاب القوى.

بدوره أشاد الكابتن ماجد ابو مراحيل رئيس اللجنة الفنية بالاتحاد بما حققه  اللاعبين، مؤكداً أن الاتحاد برئاسة الدكتور مازن الخطيب لن يتوانى للحظة في توفير كل السبل من أجل تطوير اللعبة والاهتمام باللاعبين لتحقيق الافضل في المشاركات الخارجية.